ضى القمر (alizai moon)

عزيزى الزائريسعدنا ويشرفنا التشرف بك فى منتدانا فنرجو منك التسجيل او الدخول

كما نشكرك لختيارك منتدى ضى القمركما نرجو لك ان تقضى معنا وقت ممتع

مع خالص الشكر والترحيب من اسرة المنتدى

منوعات(اخبار الفن والفنانون, ثقافة, اسلاميات, حب, أغانى, أفلام, مسلسلات, ألعاب, الموضةوالأناقة للرجال والنساء, ظرائف وطرائف, قصائدوأشعار)

الا بذكر الله تطمئن القلوب &ابدا يوميك بحمد وشكر الله &لا تؤجل عمل اليوم الى الغد &اذكر الله بقولك :-لا اله الا الله محمد رسول الله&حاسب نفسك قبل النوم&لا تؤجل صلاتك&استغفر ربك فى كل وقت

المواضيع الأخيرة

» كول تون لأبتهالات شيخ المداحين ( النقشبندي) 2015
الثلاثاء سبتمبر 02, 2014 4:18 pm من طرف ahmed zoghaby

» ديوان رصاصة فى قلب الجياد العجوزة
الثلاثاء مارس 18, 2014 1:42 am من طرف محمود العياط

»  قصيدة عذابات فى جدار الليالى محمود العياط
الثلاثاء نوفمبر 26, 2013 1:39 am من طرف محمود العياط

»  ديوان اعشقك جدا --للشاعر محمود العياط
الجمعة أكتوبر 25, 2013 8:46 pm من طرف محمود العياط

» كيكة على شكل كورة
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 1:17 am من طرف بسبس

» تورتة الفواكهة
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 1:11 am من طرف بسبس

» كيفيه عمل الكيك الاسفنج بالصور
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 1:09 am من طرف بسبس

» طريقه عمل بلح الشـــــام
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 1:03 am من طرف بسبس

» طريقه عمل البيتزا بانواعها المختلفه ( لمحبي البيتزا)
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 12:59 am من طرف بسبس

التبادل الاعلاني

google

form action="http://www.pubarab.com" id="cse-search-box">

    دفنوها وهي ساجدة

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 105
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 06/07/2009
    العمر : 22

    دفنوها وهي ساجدة

    مُساهمة  Admin في الإثنين يوليو 06, 2009 9:20 am

    دفنوها وهي ساجدة

    عجوز بلغت الثمانين من عمرها في مدينة الرياض جلست مع النساء فوجدت أن وقتهن يضيع في المحرم وما لا فائدة فيه فاعتزلتهن في بيتها تذكر الله دائما ووضعت لها سجادة وتقوم من الليل أكثره .

    في ليله قام ولدها الوحيد البار بها عندما سمع نداءها يقول: ذهبت إليها فإذا هي على هيئة السجود تقول : يا بني ، ما يتحرك في الآن سوى لساني .
    قال : اذهب بك إلى المستشفى ؟
    قالت : لا أقعدني هنا .
    قال : والله لأذهبن بك وكان حريصا على برها.
    تجمع الأطباء كل يدلي بدلوه ولا فعل لأحدهم مع قدر الله .
    قالت لابنها : أسألك بالله إلا ما رددتني إلى بيتي وإلى سجادتي .
    فأخذها ووضأها وأعادها إلى سجادتها فأخذت تصلي .
    قال : وقبل الفجر بوقت غير طويل نادتني تقول : يا بني استودعك الله الذي لا تضيع ودائعه . . أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله . . ثم لفظت أنفاسها الأخيرة.
    فما كان منه إلا أن قام بغسلها وهي ساجدة وكفنها وهي ساجدة وحملوها إلي الصلاة ثم إلى القبر وهي ساجدة ثم وسعوا القبر ودفنوها وهي ساجدة .

    ذكر هذه القصة الشيخ علي القرني في أحد أشرطته .. جزاه الله خيراً

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 7:13 pm