ضى القمر (alizai moon)

عزيزى الزائريسعدنا ويشرفنا التشرف بك فى منتدانا فنرجو منك التسجيل او الدخول

كما نشكرك لختيارك منتدى ضى القمركما نرجو لك ان تقضى معنا وقت ممتع

مع خالص الشكر والترحيب من اسرة المنتدى

منوعات(اخبار الفن والفنانون, ثقافة, اسلاميات, حب, أغانى, أفلام, مسلسلات, ألعاب, الموضةوالأناقة للرجال والنساء, ظرائف وطرائف, قصائدوأشعار)

الا بذكر الله تطمئن القلوب &ابدا يوميك بحمد وشكر الله &لا تؤجل عمل اليوم الى الغد &اذكر الله بقولك :-لا اله الا الله محمد رسول الله&حاسب نفسك قبل النوم&لا تؤجل صلاتك&استغفر ربك فى كل وقت

المواضيع الأخيرة

» كول تون لأبتهالات شيخ المداحين ( النقشبندي) 2015
الثلاثاء سبتمبر 02, 2014 4:18 pm من طرف ahmed zoghaby

» ديوان رصاصة فى قلب الجياد العجوزة
الثلاثاء مارس 18, 2014 1:42 am من طرف محمود العياط

»  قصيدة عذابات فى جدار الليالى محمود العياط
الثلاثاء نوفمبر 26, 2013 1:39 am من طرف محمود العياط

»  ديوان اعشقك جدا --للشاعر محمود العياط
الجمعة أكتوبر 25, 2013 8:46 pm من طرف محمود العياط

» كيكة على شكل كورة
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 1:17 am من طرف بسبس

» تورتة الفواكهة
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 1:11 am من طرف بسبس

» كيفيه عمل الكيك الاسفنج بالصور
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 1:09 am من طرف بسبس

» طريقه عمل بلح الشـــــام
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 1:03 am من طرف بسبس

» طريقه عمل البيتزا بانواعها المختلفه ( لمحبي البيتزا)
الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 12:59 am من طرف بسبس

التبادل الاعلاني

google

form action="http://www.pubarab.com" id="cse-search-box">

    الغناء و الموسيقى حرام و تعال واجه نفسك

    شاطر
    avatar
    بسبس

    عدد المساهمات : 157
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 06/07/2009
    العمر : 26

    الغناء و الموسيقى حرام و تعال واجه نفسك

    مُساهمة  بسبس في السبت يوليو 11, 2009 5:00 pm

    الغناء و الموسيقى حرام و تعال واجه نفسك



    نعم اخوتي ما أحوجنا إلى المصارحة
    كم تمضي بنا الدنيا .. ألا نستحق أن نقف دقائق نتصارح بلطيف الخطاب وعبارات المحب المشفق ..
    أخي ... أختي أرجو منكم أن لا تبخلوا علي بقراءة مقالتي هذه...لا تستكثروا أن تعيروني خمس دقائق من أوقاتكم.....
    و من كان غير متهيئ للقراءة الآن فليطبع هذه الكلمات ويقرأها في وقت آخر.... فإنها تستحق الاهتمام والتمعن.
    أخي .. أختي ..... يا من تستمعون للغناء .....حروفي تناديكم رجاءً لا تقولوا لن نستفيد ولو كررت النصح وأكثرت الموعظة …
    لكن بثبات الواثق قولوا نعم سننصت لداعي الحق ، فالعاقل من أحق الحق وقبله والجاهل من أغمض عينيه ورده .... والحق أبلج والباطل لجج.....


    حسناً فلنبدأ ....


    ألم تلاحظ أخي ويا أختي ... أنه : قد يصغي أحدكم لساعات متواصلة لمجموعة من الأغاني ، وقد يهتز جسده كله معها وتتفاعل نفسيته مع تلك الأغاني، ولكنه في الوقت نفسه يصعب عليه للغاية أن يجلس نصف ساعة فقط مع كتاب الله عز وجل ، مع أنه شفاء لما في الصدور ، ومع أنه هدى ورحمة ، ومع أنه كتاب سماوي كله بركة ونور وخير وعافية ..!.


    هل سألت نفسك : لماذا تحلو الأغاني في عينيك ، وتستمتع بها ، بينما يصعب عليك


    الجلوس المتدبر مع القرآن ..؟


    ببساطة : قال الله تبارك وتعالى ( وزين لهم الشيطان أعمالهم ) هذه الحقيقة وهذا بارك الله فيكم ما دعوتكم للمصارحة من أجله . أحبابي ..... مصيبة أن نخدع أنفسنا والمصيبة الأعظم إيهامها بأن هذا الخداع ميزة وفضيلة فالأغاني هم وضيق ، بل وحياة ضنك لأنها إعراض عن ذكر الله ..فقد قال الله (( وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى )) . الأغاني حقيقتها أنها حسرة وألم وإن كانت هناك نشوة فإنها نشوة مزيفة من فعل الشيطان ....



    واسمعوا هذا الخطاب الرباني لإبليس اللعين .. قال تعالى (( وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِم بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلاَّ غُرُوراً )).....


    قال ابن كثير رحمه الله في تفسيره : وقوله تعالى \" واستفزز من استطعت منهم بصوتك " قيل هو الغناء قال مجاهد باللهو والغناء أي استخفهم بذلك .
    وقال العلامة ابن القيم – رحمه الله تعالى - : ومن مكائد عدو الله ومصائده التي كاد بها من قل نصيبه من العلم والعقل والدين ، وصاد بها قلوب الجاهلين والمبطلين ، سماع المكاء والتصدية والغناء بالآلات المحرمة ، ليصد القلوب عن القرآن ، ويجعلها عاكفة على الفسوق والعصيان ، فهو قرآن الشيطان ، والحجاب الكثيف عن القرآن ، وهو رقية اللواط والزنا ، وبه ينال الفاسق من معشوقه غاية المنى ، كاد به الشيطان النفوس المبطلة وحسنه لها مكراَ وغروراً ، وأوحى إليها الشبه الباطلة على حسنه ، فقبلت وحيه ، واتخذت لأجله القرآن مهجوراً .. أنتهى كلامه رحمه الله . وتزول تلك النشوة الباطلة والفرح الموهوم وتبقى حسرة المعصية و تذهب الفرحة المزعومة ويبقى الذنب مسجلا في صحيفة الأعمال ..... والغناء مجاهرة بالمعصية وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم (( كل أمتي معافى إلا المجاهرين )) وبعض الناس يفخرون بالغناء ويهمهمون به شامخين به الرأس وأي فخر ... يفخرون بمعصية الله ؟! ومن تفاهة ما يسمع ( فناني المفضل ... فنانتي المحبوبة) .. ألا يعلم هؤلاء أن المرء يحشر مع من أحب كما قال الصادق المصدوق صلوات ربي وسلامه عليه .


    ولقد تلاعب الشيطان بهؤلاء الفنانين والفنانات ... فإنه يرى بعضهم أن الفن رسالة وتربية للأجيال ... وإذا سمعت فقط كلماتها أدركت أنها رسالة شيطان وإنها تدعو للقاء المحرم بكل وضوح .. فوالله صدق من أسماها رقية الزنا وبريد الزنا.. يا أبناء وبنات الإسلام ... لقد أمرنا الله بتطهير النفس فقال ( قد أفلح من زكاها ) والغناء ظلم للنفس التي أودعك الله إياها وأمرك بتزكيتها فحري بك تطهيرها من أرذال المعاصي والبعد بها عن أوحال الشهوات ، وليس لك أن تغشها باستماع الغناء فتظلمها بذلك .. وقد قال الله تعالى (( إنه لا يفلح الظالمون )) قال الله تعالى ((وَمِنَ اَلنَّاسِ مَن يَشْتَرِى لَهْوَ الحديث ِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اّللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمِ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُوْلَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ \")) قال بعض المفسرين لهذه الآية يشتري لهو الحديث بدينه وماله ووقته .


    وقد أقسم عبد الله بن مسعود رضي الله عنه وهو من أعلم الصحابة رضي الله عنهم ، بأن (( لهو الحديث )) هو الغناء ...


    و أقسم عليك بالله ... أتقدم فهم الصحابى الجليل(و هو من علماء الصحابة ) للآية الكريمة ... أم .. فهم الشيخ فلان و الداعية فلان !!


    وقد قال نبي الله صلى الله عليه وسلم مبيناً ومحذراً من هذا الداء الذي يستلطفه الكثير اليوم ...
    قال عليه الصلاة والسلام (ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير و الخمر و المعازف ) - و الحديث صحيح -


    بمعنى أنها أشياء محرمة و سيأتي زمن سوء تستحل فيه هذه المحارم.. ( فتأمل)


    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" ليشربن أقوام من أمتي الخمر يسمونها بغير اسمها يعزف على رؤوسهم بالمعازف والمغنيات ، يخسف الله بهم الأرض ويجعل منهم قردة وخنازير "


    قال الشيخ الألباني- رحمه الله تعالى- : صحيح .


    ولفظة المعازف تشمل آلات الطرب فلا يأتي مسكين فيظن أن الموسيقى وحدها بدون غناء حلال أو يأتي من يقول بأن الأغاني الوطنية حلال ... فأدلة التحريم واضحة .


    ثم أن المال الذي اشتريت به تلك الأشرطة الغنائية والوقت الذي قضيته في الاستماع كل ذلك سوف تسأل عنه ..ولن ينفعك ذلك اليوم لا مطرب ولا مطربة إلا ما قدمت من صالح العمل .


    فهل أعددت العدة لملاقاة الله وهل حسبت لذلك حساب ...


    وأخيراً ... لكل من نوى والتوبة والرجوع للحق ...أزف له هذه البشرى ... إلى من عزم على الاقلاع عن الغناء وتطهير أذنيه من هذا الهراء ... أزف إليك هذه البشرى فاقرأ ....


    قال تعالى: {ويوم تقوم الساعة يومئذ يتفرقون فأما الذين آمنوا وعملوا الصالحات فهم في روضة يحبرون} والحبرة هي اللذة والسماع.


    وقال صلى الله عليه وسلم: ((إن الحور العين لتغنين في الجنة ، يقلن : نحن الحور الحسان .. خبئنا لأزواج كرام . قال الألباني حديث صحيح ))

    قال ابن القيم رحمه الله :


    نَزِّه سماعك إن أردت سماع ذيّــاك الغنا عن هـذه الألحـانِ
    لا تؤثر الأدنى على الأعلى فتحــرم ذا وذا يـا ذلـة الحرمـان
    إن اختيارك للسماع النازل الـأدنى على الأعلى من النقصـان
    والله إن سماعهم في القلـب والـإيمان مثل السـمّ فـي الأبـدان
    والله ما انفكّ الذي هـو دأبـه أبـداً مـن الإشـراك بالرحمـن
    فالقلب بيت الرب جل جلالـه حُبا وإخلاصا مـع الإحسـان
    فإذا تعلّـق بالسَّمـاع أصـاره عبـداً لكـل فُلانـة وفـلان
    حُبّ الكتاب وحب ألحان الغنـا في قلب عبـد ليـس يجتمعـان
    ثَقُل الكتـاب عليهـم لمـا رأوا تقييـده بشـرائـع الايـمـان
    واللهو خـفّ عليهـم لمـا رأوا ما فيه من طرب ومـن ألحـان
    قوت النفوس وإنما القـرآن قـوت القلب أنى يستوي القوتـان ؟
    وألَذّهُم فيـه أقلّهـم مـن الــعقل الصحيح فَسَلْ أخَا العرفان




    *** منقول للفائدة بإذن الله ***



    اللهمّ إني قد بلّغت، اللهمّ فاشهد




    اللهمّ اغفر لنا وتب علينا، إنك أنت التوّاب الرحيم


    توقيع
    ======

    لو ايدك فوق ايديا احس بدنيا تانيه دنيا من غير عذاب



      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يونيو 23, 2018 10:29 pm